success closed Loading...

على الرغم من العقوبات... زيادة حجم التبادل التجاري بين واشنطن وموسكو

أكد السفير الروسي لدى الولايات المتحدة، أناتولي أنطونوف، اليوم الثلاثاء، أنه على الرغم من العقوبات الاقتصادية التي فرضتها واشنطن ضد قطاع الأعمال الروسي، نمت التجارة بين روسيا والولايات المتحدة بنسبة 13 في المئة عام 2018 وبنسبة 14 بالمئة في النصف الأول من عام 2019.

وقال أنطونوف في مقابلة مع صحيفة "إزفيستيا" الروسية "التجارة الثنائية مع أمريكا تنمو بشكل مطرد. ففي عام 2018، ارتفعت بنسبة 13 في المئة إلى 27.5 مليار دولار. وتستمر الديناميات الإيجابية هذا العام – خلال ستة أشهر (النصف الأول من العام الجاري)، جيث بلغ حجم التجارة 13.8 مليار دولار، أي بزيادة 14 في المئة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي".

وختم السفير بالقول "على الرغم من تشديد سياسة واشنطن، يُظهر مجتمع رجال الأعمال الأمريكي عزمه على البقاء في السوق الروسية، التي هي مفيدة له، واستعداده للمشاركة بنشاط في الفعاليات متعددة الأطراف ذات الصلة التي تجري في بلدنا".

وكانت دائرة الجمارك الروسية قد ذكرت في تموز/ يوليو الماضي، أنه خلال النصف الأول من عام 2019 ارتفعت حصة الولايات المتحدة في إجمالي حجم التجارة الخارجية الروسية، من حيث المعدل السنوي، إلى 4.2 في المئة من 3.4 في المئة.

Enter.News