success closed Loading...

كارثة لأمريكا... تحذير من ''فخ خطير'' يهدد السعودية

سرت المملكة العربية السعودية بشراكتها المتجددة مع الولايات المتحدة في عهد دونالد ترامب، لكن القيادة السعودية وضعت نفسها في الوقت ذاته، في خطر.

وبحسب مقال على موقع وكالة "بلومبرغ" الأمريكية، فإن العلاقة التي تربط العائلة الحاكمة في السعودية، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تعد "فخا خطيرا" للجانبين، على الرغم من أن الجانبين مسروران بهذه العلاقة.

والخطر الذي يتحدث عنه المقال —الذي يحمل عنوان "احذروا أيها السعوديون، فحليفكم هو أمريكا وليس ترامب"- هو أن تصبح المملكة بؤرة خلاف حزبي بواشنطن؛ وهو ما قد تكون له توابع كارثية على كلا البلدين.

وأضاف كاتب المقال: "يبدو أن الديمقراطيين الذين يسيطرون على مجلس النواب الأمريكي باتوا يستخدمون العديد من الخلافات التي تورطت فيها الرياض لمهاجمة سياسة ترامب الخارجية".

ويشير المقال إلى أن الأشهر القليلة المقبلة قد تشهد تحولا ملحوظا في عدد من الملفات مثل: مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، والدمار الذي حل في اليمن بسبب الحرب، ما قد يثير موجة انتقادات لاذعة من قِبَل الديمقراطيين.

وأما الجمهوريون، فقد اعترض كثير منهم على سياسات ترامب، ومنهم حلفاء سابقون للرئيس، مثل السيناتور ليندزي غراهام من ولاية كارولينا الجنوبية، وماركو روبيو من فلوريدا، في محاولة منهم على ما يبدو لدفع ترامب لتبني سياسة خارجية "تقليدية" مخالفة لنهجه الحالي.

ويرى الكاتب أن التحالف القوي بين السعودية وأمريكا، والقائم على المصالح المتبادلة، تحول إلى سلاح بيد الحزبين اللذين يحاربان لانتزاع مزايا سياسية، وهنا يكمن الخطر، لأن تغير الظروف السياسية في أي من البلدين قد يُضعف هذا التحالف الذي يحتاجانه.

بدأت ترامب أولى رحلاته الخارجية في عام 2017، بالرياض، ومنذ ذلك الحين وهو يتباهى بإبرام عقود تعاون عسكرية بمليارات الدولارات في حين يحتفي القادة السعوديون بانسحاب ترامب من الاتفاق النووي مع عدوهم اللدود إيران، وبالعقوبات الجديدة الصارمة ضد طهران.

وقارن كلا الجانبين علاقتهما الدافئة، بسابقتها الباردة التي ميزت فترة ولاية الرئيس السابق باراك أوباما الثانية.

وذكر الكاتب مثالا على ذلك: تقارب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع ترامب، وانتمائه القوي للجمهوريين، عكس حاله مع أوباما، وهو ما يتحدى العقيدة التقليدية التي لا ينبغي أبدا أن تكون "حزبية" بين أمريكا وحلفائها.

ويحذر الكاتب من أن تسقط المملكة في فخ رؤية الجمهوريين كحلفاء بينما ترى في الديمقراطيين تهديدا لها، وهو ما اتضح في الهجوم الذي شنته بعض المؤسسات الإعلامية السعودية البارزة على النائبتين الديمقراطيتين رشيدة طليب، وإيلهان عمر، اللتين تم انتخابهما مؤخرا في الكونغرس، رغم أنهما مسلمتين، في "خطوة غريبة".

ويقول الكاتب: "يبدو أن المنطق هو أن أولئك الذين ليسوا مع ترامب هم في منبر الخصوم الإقليميين الرئيسيين بالنسبة للمملكة، كإيران وقطر، ويجب أن ينظر إليهم على أنهم تهديدات، وإذا انتشر هذا الخط من الهجوم، فإنه يمكن أن يصبح نبوءة سعودية تحقق ذاتها".

ويحذر الكاتب الديموقراطيين كذلك من الأمر ذاته، سيكون بالنسبة للديمقراطيين أن يعتقدوا عن طريق الخطأ أن أجندة السياسة الخارجية الخاصة بهم، التي يفترض أنها مستوحاة من أوباما، ستعني رفض الشراكة مع الرياض وفتح حوار تعاوني جديد مع طهران.

وبحسب المقال، ستكون كارثة بالنسبة للولايات المتحدة أيضا. ومع ذلك، فإن الأشخاص الجادين في كلا الجانبين يروجون ذلك عن غير قصد، وما كان في يوم من الأيام سيناريو سخيفا أصبح مقبولا بشكل مزعج.

Enter.News


عناوين اليوم
رغم قرار البشير... أهالي المعتقلين يقولون إن الأمن رفض الإفراج عن ذويهم 13:30
وزير الدفاع الباكستاني يزور موسكو في أبريل 12:30
الموعد المتوقع لإعلان أمريكا رسميا الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان 11:30
لجعفري: الإدارة الأمريكية لا تمتلك أي حق لتقرير مصير الجولان السوري المحتل 10:30
بيان عاجل من قطر بعد تصريحات مفاجئة من ترامب 09:30
رئيس الوزراء الإيرلندي: لن يتم إعطاء إنجلترا مدد أخرى للخروج من الاتحاد الأوروبي 08:30
حماس تكشف عن رسائل أوصلتها إلى إسرائيل عبر مصر... وتحذر من القادم 07:30
الصحراء الغربية..أطراف المفاوضات تتفق على بناء مزيد من الثقة 06:30
بشار الجعفري يشن هجوما عنيفا على أميركا 05:30
الرئيس الفنزويلي يعد باعتناقه الإسلام مستقبلا 04:30
بومبيو جاء الى لبنان للتحريض.. فتلقى ردا حاسما! 03:30
ظريف: التجرؤ الاميركي لاينبئ سوى عن مخاوف امبراطورية آيلة للزوال 02:30
430 قتيلا جراء إعصار مدمر في موزمبيق وزيمبابوي وملاوي 01:30
ظريف: يجب الوقوف ضد أي جهة تشجع الإسلاموفوبيا 00:30
22.03.2019
بالأدلة الدولية... الجولان سورية 100% 23:30
إجلاء نحو أربعة آلاف شخص بسبب انفجار بمصنع كيماويات في الصين 22:30
العراق... مجلس نينوى يصدر قرارات هامة بشأن حادثة غرق العبارة 21:30
الحريري يلتقي بومبيو في بيروت والملف الأساسي "حزب الله" 20:30
موقع استخباراتي: اعتراف ترامب بـ"السيادة الإسرائيلية" على الجولان موجه لإيران 19:30
ظريف يلتقي نظيره التركي في اسطنبول 18:30
مجلس حقوق الإنسان يدين استخدام إسرائيل للقوة في احتجاجات غزة 17:30
أردوغان: حديث ترامب حول الجولان يضع المنطقة على شفا أزمة جديدة 16:31
الصحة العراقية تعلن عن ارتفاع عدد الوفيات في حادث عبارة الموصل 15:55
بومبيو يزور الحائط الغربي في القدس بصحبة نتنياهو 15:30
تصريح حاسم من الأمم المتحدة حول نية ترامب الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان 14:55
قطر تتخذ قرارا عسكريا لأول مرة في الخليج 14:30
خبير اقتصادي يكشف أسباب حل مؤسسة النفط السودانية 13:30
وزير الإعلام السوداني يكشف أسباب تعيين الصادق المهدي معاونا للبشير 12:30
رئيس العراق: فاجعة العبارة لن تمر دون محاسبة... وأوامر بفتح تحقيق عاجل 11:30
تظاهرة أمام السفارة الأمريكية في بيروت احتجاجا على زيارة بومبيو 10:30
الخارجية الروسية: تصرفات واشنطن سبب انخفاض عتبة استخدام الأسلحة النووية 09:30
تخوف إسرائيلي من "يوم الأرض" 08:30
ترامب: آن الأوان للاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان 07:30
بومبيو: الضغط على إيران سيجبر "الحوثيين" على الالتزام باتفاق السويد 06:30
ماكرون: رفض النواب البريطانيين مجددا لـ"بريكست" بمثابة خروج دون اتفاق 05:30
اعتقال رئيس البرازيل السابق ميشال تامر 04:30
الرئيس اللبناني: مسيحيو الشرق على طاولة البحث مع الرئيس الروسي 03:30
تأكيد زيارة وزير إسرائيلي إلى دولة خليجية 02:30
عون: لبنان يقع ضمن مثلث متساوي الأضلاع بين روسيا وأمريكا والصين 01:30
وزير خارجية باكستان: لدينا مستقبل مشترك مع الصين 00:30