success closed Loading...

اللواء سليماني لحكومة باكستان: إلى أين تتجهون؟

اكد قائد فيلق "القدس" التابع لحرس الثورة الاسلامية اللواء قاسم سلیماني بان ايران ستثأر لدماء شهداء الاعتداء الارهابي الاخير في محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران.

وفي كلمة القاها اليوم الخميس خلال مراسم اقيمت في مدينة بابُل بمحافظة مازندران شمال ايران احياء لذكرى شهداء المدينة، قال اللواء سلیماني، ان الحادث الارهابي الاخير في زاهدان كان مؤلما جدا الا ان رسالتي الى الشعب الباكستاني المسلم والابي وبعض المسؤولين في باكستان هو اننا كنا نتصور بان باكستان تعتبر ايران عمقها الاستراتيجي.

واضلف، لقد اعلنا لقادة باكستان مرارا ودعمنا مكانة باكستان ودورها في المنطقة الا ان السؤال الموجه الى الحكومة الباكستانية هو الى اين تتجهون ؟ .

وتابع اللواء سليماني، ان كل جهود المسؤولين في ايران كانت منصبة على بناء العلاقات في اعلى مستوى مع باكستان وينبغي على الشعب الباكستاني الابي ان يعلم بان الجذور الحضارية لايران وباكستان واحدة.

واضاف، ان زمرة خائنة تُموّل من قبل السعودية وتقوم بالاعتداء على جيران باكستان الموثوقين، ولكن هل ان باكستان غير قادرة على التصدي لهذه الزمرة الارهابية البالغ عدد عناصرها ما بين 200 الى 300 ؟.

واوضح قائد فيلق "القدس" بان من رسم هذا المخطط انما يسعى لتدمير وتفكيك باكستان واضاف، ان دولة قامت بخبث بتقطيع احد رعاياها اربا ومن ثم احرقت جثته تريد اليوم بمالها توريط باكستان مع جيرانها.

واكد اللواء سليماني قائلا، اننا لا نهدد، ونتحدث من باب الصداقة مع باكستان، الا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستثأر بالتاكيد لدماء شهدائها من العملاء وستهاجم هذه الزمرة الخبيثة في اي نقطة كانت.

Enter.News