success closed Loading...

خامنئي: قررنا عدم صنع قنبلة نووية رغم قدرتنا على ذلك

قال الزعيم الأعلى الإيراني، آية الله علي خامنئي، اليوم الأربعاء، إن بلاده لم تسع مطلقا إلى صنع أو استخدام الأسلحة النووية، التي تحرمها الشريعة الإسلامية، وذلك على الرغم من امتلاكها تكنولوجيا نووية.

ونقل التلفزيون الرسمي عنه، قوله: "صنع وتخزين القنابل النووية خطأ واستخدامها حرام... وإيران تتجنبها تماما رغم أننا نمتلك تكنولوجيا نووية".

وكان رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، قد أعلن،في يوليو/ تموز الماضي، أن طهران تجهز لاستئناف العمل في مفاعل آراك النووي للمياه الثقيلة، بتكنولوجيا جديدة.

وذكر صالحي، بحسب وكالة "إرنا" الإيرانية، أن بلاده لا تسعي لامتلاك أو صنع أسلحة نووية رغم قدرتها على ذلك.

وقال صالحي، خلال اجتماع مع لجنة الطاقة النووية في البرلمان الإيراني حسب ما نقلت وكالة "إيرنا"، أنه "سوف يتم استئناف العمل في مفاعل آراك النووي للمياه الثقيلة، ومراحل استئناف العمل في هذا المفاعل بتكنولوجيا جديدة قيد التجهيز".

وأضاف صالحي: "نحن لا نسعى لامتلاك سلاح نووي والغرب يعلم هذه المسألة ولكنهم من جهة أخرى يعلمون أيضا أننا نستطيع صنع قنبلة نووية وإنتاج سلاح نووي، لكننا لن نذهب باتجاه صنع سلاح نووي ولن نصنع هذا السلاح".

وتابع رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: "يمكن استخدام الماء الثقيل في المفاعلات لإنتاج البلوتونيوم وهو وقود يستخدم في صناعة الرؤوس الحربية النووية".

Enter.News