success closed Loading...

ستولتنبرغ يعرب عن قلقه إزاء العملية التركية شمالي سوريا وتحرير أفراد من ''داعش''

أعرب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، عن قلقه إزاء عملية "نبع السلام" التي تشنها تركيا على مواقع الأكراد شمالي سوريا، كما أعرب عن قلقه من احتمال تحرير أعضاء تنظيم "داعش" (المحظور في روسيا)، وظهورهم مجددا.

 وقال "ستولتنبرغ" في مؤتمر صحفي، اليوم الاثنين: "أعربت عن قلقي الشديد منها [العملية التركية شمال سوريا]، وقلت ذلك خلال زيارتي لتركيا لأننا نرى وضعا غير مستقر".

وأضاف ستولتنبرغ: "علينا أن أن نفهم أن تركيا تلعب دورا مهما في حلف الناتو، ومحاربتها لداعش سابقا، ولهذا أنا قلق من عواقب هذه العملية الآن".

وتابع ستولتنبرغ: "داعش لم يختف، ومن الممكن أن تعود فلها خلايا نائمة من الممكن أن تظهر في أي لحظة"،  وتابع: "قلقي الرئيسي هم أفراد داعش المعتقلين الذين من الممكن أن يتحرروا".

كان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان أعلن، في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر الجاري، إطلاق عملية عسكرية في منطقة شمال سوريا، تحت اسم " نبع السلام".

وادعت تركيا أن "العملية تهدف للقضاء على التهديدات التي يمثلها مقاتلو وحدات حماية الشعب الكردية السورية ومسلحو تنظيم "داعش"  (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) وتمكين اللاجئين السوريين في تركيا من العودة إلى ديارهم بعد إقامة "منطقة آمنة".

Enter.News