success closed Loading...

لافروف والسفير الأمريكي يبحثان ملفات الشرق الأوسط والقضايا المتعلقة بمراقبة الأسلحة

بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسفير الأمريكي الجديد لدى روسيا الاتحادية جون ساليفان ملفات الشرق الأوسط والقضايا المتعلقة بمراقبة الأسلحة.

موسكو- سبوتنيك. وقالت البعثة الدبلوماسية الأمريكية لدى روسيا الاتحادية في بيان: "التقى السفير الأمريكي لدى روسيا جون سوليفان اليوم مع وزير الخارجية سيرغي لافروف في إطار سلسلة متواصلة من الاجتماعات مع ممثلي الحكومة الروسية. التقى السفير مرارًا بوزير الخارجية لافروف في وقت سابق. اجتماع اليوم كان بناءً، تواصل الحوار بين الدبلوماسيين حول العلاقات الثنائية والقضايا متعددة الأطراف بما في ذلك مكافحة الإرهاب والوضع في الشرق الأوسط والحد من التسلح".

وأضافت السفارة الأمريكية، في البيان، أن ساليفان "يتوقع المزيد من الحوار مع ممثلي الحكومة الروسية في مسار العمل المشترك لتعزيز العلاقات الروسية الأمريكية".

هذا وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، قد أعرب عن أمله في أن يساهم سفير الولايات المتحدة الأمريكية الجديد لدى روسيا الاتحادية، جون ساليفان، في تحسين وتعزيز التعاون بين البلدين.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية: "تمت مناقشة حالة وآفاق تطور العلاقات الروسية الأمريكية، وكذلك بعض المشكلات الدولية الملحة. أعرب سيرغي لافروف عن أمله في أن يساعد السفير الأمريكي الجديد في تحسين وتعزيز تفاعل بلداننا في مختلف المجالات".

الجدير بالذكر أن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة وعدد من دول الغرب، تمر الآن بمرحلة صعبة، لم يشهدها العالم منذ انتهاء الحرب الباردة وانهيار الاتحاد السوفياتي والمنظومة الاشتراكية قبل أكثر من ربع قرن.

Enter.News